الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 بين السنة و البدعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوشهاب
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر عدد الرسائل : 53
المعتقد و المذهب : السنة و الجماعة
الموطن : الجزائر
تاريخ التسجيل : 12/02/2008

مُساهمةموضوع: بين السنة و البدعة   الأربعاء فبراير 27, 2008 10:33 pm

السنة عند المحدثين : هي أثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول او فعل أو تقرير أو صفة خَلقية أو خلقية أو سيرة سواء قبل البعثة أو بعدها .
وعند الأصوليين هي : ما نقل عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير .
البدعة لغة هي : هي الاختراع على غير مثال سابق
البدعة اصطلاحا هي : ما خرج عن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .القولية أو الفعلية أو الاقرارية وخالف طريقته وهديه وما جاء به من الدين ، فهو بدعة لأنه جاءعلى غير مثال مما شرعه الله و رسوله صلى الله عليه وسلم للخلق .
أو هي طريقة في الدين مخترعة تضاهي الشرعية للمبالغة في التعبد لله.

المبتدع : هو كل من اخترع ما يتقرب به الى الله بفعل أو ترك.
يقول الشاطبي : المبتدع معاند للشرع مشاق له لأن الشارع قد عين لمطلب العباد كرقا خاصة وقصر الخلق عليها بالأمر و النهي والوعد و الوعيد وأخبر أن الخير فيها و أن الشر في تعديها لأن الله يعلم ونحن لا نعلم و إنما أرسل الرسول رحمة للعالمين .
عن ابن الماجشتون - من أصحاب مالك - قال : سمعت مالكا يقول : من ابتدع في الإسلام بدعة يراها حسنة فقد زعم أن محمدا صلى الله عليه وسلم خان الرسالة .لأن الله يقول "اليوم أكملت لكم دينكم " فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم دينا.

يقول الشاطبي : إن المبتدع قد أنزل نفسه منزلة المضاهي للشارع و صيّر نفسه نظيرا و مضاهيا حيث شرّع مع الشارع و فتح للخلاف بابا وأنه متبع لهواه والله يقول "ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه " فجعل الأمر محصورا بين أمرين : اتباع الذكر واتباع الهوى وقال :"ومن أضل ممن اتبع هواه ؟"
يقول ابن مسعود في قوله تعالى " يوم تبيض ّ وجوه وتسودّ وجوه " تبيضّ وجوه أهل السنة وتسود وجوه أهل البدعة
في الصحيح أن حذيفة -رضي الله عنه - قال :يارسول الله هل بعد هذا الخير شر ؟ قال : نعم قوم يستنون بغير سنتي و يهتدون بغير هدي "
عن أبي هريرة -رواه ابن وضاح أن رسول ل الله صلى الله عليه وسلم قال : سيكون في أمتي دجالون كذابون يأتونكم ببدع من الحديث لم تسمعوه أنتم ولا آباؤكم فإياكم وإياهم لا يفتنونكم .
و روي عن عائشة -رضي الله عنها -أنها قالت : من أتى صاحب بدعة ليوقره فقد أعان على هدم الإسلام .
قال عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه - اتّبعوا آثارنا ولا تبتدعوا فقد كفيتم ... لا تبتدعوا ولا تنطعوا ولا تعمقوا وعلى بالعتيق خذوا ما تعرفون ودعوا ما تنكرون ، القصد في السنة خير من الاجتهاد في البدعة .
وكان مالك بن أنس يقول " لا يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها .و إنما صلح أولها بالتزام كتاب الله وسنة رسول الله ... وكان ينشد : وخير أمور الناس ما كان سنة و شر الأمور المحدثات البدائع..
يقول عبد القادر الجيلاني : كل حقيقة ردت شريعة فهي زندقة وكل ظاهر يخالف باطنا فهو باطل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الاسلام الصارخ
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 305
الموقع الالكتروني : مدونة فجر الاسلام
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : مالي وللدنيا ,ما أنا في الدنيا إلا عابر سبيل استظل تحت الشجرة ثم راح وتركها
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الخميس فبراير 28, 2008 9:56 pm

جزاك الله خيرا أخي الكريم ..

في زمننا ظهرت فرق مبتدعة جديدة أيضا .. كالقرآنيين ومن يسمون أنفسهم بالعلمانين المسلمين ..
وهي مدعومة من أعداء الاسلام سرا و جهرا ... وتبث سمومها بطريقة دنيئة وتطعن في علماء الاسلام ...

فيجب عل كل مسلم -كما أرى - أن يتعرف على معنى البدعة والمبتدع ..
بارك الله فيك فموضوعك قيم فعلا ... وجزاك الله خيرا ...


اقتباس :
قال : نعم قوم يستنون بغير سنتي و يهتدون بغير هدي "

اللهم اجعلنا ممن يستنون بسنة حبيبك ونبيك ويهتدون بهديه صلى الله عليه وسلم .

_________________
إذا جار الأمير وحاجبــــاه وقاضي الأرض أسرف في القضاء
فويل ثم ويل ثم ويــــــل لقاضي الأرض من قاضي السماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://snake001.jeeran.com
رحيق
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى عدد الرسائل : 77
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : فلسطين
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الجمعة فبراير 29, 2008 11:18 am

بارك الله فيك اخي الكريم على هذا الموضوع وعافانا الله واياكم من شر فتن المحيا والممات وشر فتنة المسيح الدجال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد الحسن ولد الددو
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 4
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الأحد مارس 02, 2008 1:23 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
والله حقيقة ظهرت عدة فرق في امتنا الإسلامية وكل واحد تتسمى باسم مبتدعيها الضالون
وكان هذا من القرون الأولى للهجرة كالخوارج والروافض والقرامطة وغيرهم من اهل البدع
ولهذا لا يوجد إلا فرقة ناجية بإذن الله وهي من عملت بعمل النبي وأصحابه وبعبارة أخرى هم أهل السنة والجماعة إن شاء الله تكونوا من أهل النجاة والرضا بإذنه تعالى.

ويثار اليوم شبهات ومحاولات تشكيك في نبينا وفي صحابته الكرام من بعض الغوغاء والحاقدين على أهل السنة والجماعة فأطلقوا علينا تسمية الوهابية وهذا لكي يشوهوا منهجنا ويدعون باننا ابتكرنا منهجا جديدا غير السنة ولكن هذا من فضل الله علينا فاسم الوهابية مقترنة باسم الله الوهاب والحمد لله رب العالمين

هذا ما أردت قوله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ايمان نور
مشرف
مشرف


انثى عدد الرسائل : 138
المعتقد و المذهب : سنى
تاريخ التسجيل : 02/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الإثنين مارس 17, 2008 7:19 pm

الحمد لله على نعمة اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم
جزاك ربى الجنة
شرح مبسط قيم
وفقك الله ورفع قدرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وائل المصري
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر عدد الرسائل : 48
المعتقد و المذهب : الكتاب والسنة بفهم الصحابة والتابعين لهم
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الخميس مايو 29, 2008 10:00 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله كما أثنى على نفسه فالعبد لا يحصي ثناء على ربه
والصلاة والسلام على أفضل خلقه محمد وآاه وصحبه
أما بعد
وصلا بما بدأه أخونا الفاضل من الكلام على السنة والبدعة أكمل ما بدأه ببعض الزيادات والإيضاحات .
فأقول مستعينا بالله عز وجل:
السنة:
-لغة:
- الصقل: يقال: سنّ فلان السكين إذا حدّها وصقلها.
- الابتداء: يقال: سنّ فلان العمل بكذا، أي: ابتدأ به، وبهذا الإطلاق اللغوي جاءت في قول النبي صلى الله عليه وسلم: " ما من نفس تقتل ظلمًا إلا كان على ابن آدم كفل من دمها؛ ذلك أنه أول من سنّ القتل" البخاري ومسلم.
وهكذا فإن العرب تطلق على كل من ابتدأ أمرًا عمل به قوم من بعده، بأنه هو الذي سنّه.
- العناية بالشيء ورعايته: يقال: سنّ الإبل إذا أحسن رعايتها والعناية بها، والفعل الذي داوم عليه النبي صلى الله عليه وسلم سمي سنة بمعنى: أنه صلى الله عليه وسلم أحسن رعايته وإدامته.
- السيرة المستمرة والطريقة المتبعة سواء كانت حسنةً أو سيئةً: وأصلها اللغوي مأخوذ من قولك: سننت الماء إذا واليت صبه، فشبهت العرب الطريقة المتبعة والسيرة المستمرة بالشيء المصبوب لتوالي أجزائه على نهج واحد، وبهذا الإطلاق اللغوي جاءت كلمة السنة في القرآن الكريم، قال تعالى: ((وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّةَ الأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَحْوِيلًا)) [فاطر].
وقال تعالى: ((وَمَا مَنَعَ النَّاسَ أَنْ يُؤْمِنُوا إِذْ جَاءَهُمُ الْهُدَى وَيَسْتَغْفِرُوا رَبَّهُمْ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمْ سُنَّةُ الأَوَّلِينَ)) [الكهف].
كما جاءت في السنة النبوية بهذا المعنى، من ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: " من سنّ في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أجورهم شيء، ومن سنّ في الإسلام سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيء" مسلم.
وقوله صلى الله عليه وسلم: " لتتبعنّ سنن من كان قبلكم شبرًا بشبرٍ وذراعًا بذراعٍ..." البخاري ومسلم.
وخصها بعض أهل اللغة بالطريقة المستقيمة الحسنة دون غيرها، ولذلك قيل: فلان من أهل السنة.
وسنة النبي صلى الله عليه وسلم تحمل هذه المعاني اللغوية .
فالحاصل أن السنة لغة فيها معنى التكرار والاعتياد، وفيها معنى التقويم، وإمرار الشيء على الشيء من أجل إحداده وصقله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وائل المصري
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر عدد الرسائل : 48
المعتقد و المذهب : الكتاب والسنة بفهم الصحابة والتابعين لهم
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الخميس مايو 29, 2008 10:16 am

تعريف السنة اصطلاحا:
-عند الأصوليين: كل ما صدر عن النبي صلى الله عليه وسلم ما عدا القرءان الكريم؛فيخرج من التعريف اثنان القرءان وما صدر عن غيره صلى الله عليه وسلم سواء كان رسولا أو غيره.
-عند الفقهاء:
-ماأمر به الشارع لا وجه الإلزام؛فيخرج الواجب والمباح والمحرم والمكروه،وهي بهذا المعني لها مرادفات:المندوب والمستحب والتطوع والنفل والنافلة والمسنون.
-ما يقابل البدعة.
-عند المحدثين:ما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو وصفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وائل المصري
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر عدد الرسائل : 48
المعتقد و المذهب : الكتاب والسنة بفهم الصحابة والتابعين لهم
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الخميس مايو 29, 2008 11:11 am

البدعة:
- لغة:لها معنيان:
-الأول:الشيء المخترع على غير مثال سابق، ومنه قوله تعالى(بديع السموات والأرض)البقرة؛لإبداعه إياها على غير مثال سابق، ومنه قوله تعالى(قل ما كنت بدعا من الرسل)الأحقاف؛أي لم يأت بأمر مخترع بل مثل ما دعت إليه الرسل السابقة.
-التعب والكلال والإعياء،يقال أبدعت به راحلته إذا أصابها الكلال والإعياء،ومنه الحديث(كيف أفعل بما أبدع على منها)،والمعنى الثاني يعود إلى المعنى الأول لأن التعب لم يكن موجودا بها ابتداء إنما طرأ عليها.
-اصطلاحا:
-الحدث في الدين بعد الإكمال،
شرح التعريف:
الحدث:أي الأمر المخترع الذي ليس عليه دليل سواء لم يدل عليه دليل أصلا"كالبعة الحقيقة" أو تناوله من حيث الأصل دون الوصف"كالبدعة الإضافية"-وسيأتي تفصيل ذلك فيما بعد-،
فخرج ما دل عليه الدليل .
في الدين:فخرج الاختراع في الأمور الدنيوية لأنها لاتكون بدعة-وتأخذ الأحكام الخمسةمن وجوب أو استحباب أوإباحة أوتحريم أو كراهة-
بعد الإكمال:أي بعد إكتمال الدين وليس الاختراع في أثناء وقت التشريع وضابطه ما كان بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم،فخرج ما أحدث وقت النشريع وله حالات :
-إما علمه النبي صلى الله عليه وسلم أو لا،فإن كان علمه فإما إن يسنه أو يمنعه فالأول سنة لتشريع الرسول صلى الله عليه وسلم والثاني ممنوع لرده صلى الله عليه وسلم،
فإن لم يعلم به فإما ينزل الوحي بحكمه أو لا فإن نزل يكون حكمه تبعا للوحي وإن لم يعلم يكون جائزا لإقرار الله عز وجل له.
التعريف الثاني:-تعريف الإمام أبو إسحاق الشاطبي-
طريقة في الدين مخترعة تضاهي الشرعية يقصد بالسلوك عليها المبالغة في التعبد
شرح التعريف:
طريقة:ما رسم للسلوك وهي تفيد معني الاستمرار لأن الطريق لا يسمي طريقا إلا إذا التزم بالسير عليه، فخرج ما فعل ولم يستمر عليه فيسمى مخالفة للسنة.
في الدين:أضافها للدين لأنها فيه تخترع وإليه يضيفها صاحبها ، فخرج ما اخترع في الدنيا فيأخذ الأحكام الخمسة.
مخترعة:سواء أصلها مخترع أو الوصف هو المحترع-ليشمل أنواع البدعة-.
تضاهي الشرعية:أي تشبه الطريقة الشرعية (وهي العبادة)من حيث الظاهر،وإن كانت تضادها من وجوه منها أنها شرع بلا دليل،استدراك على المشرع،اتهام للنبي صلى الله عليه وسلم بالتقصير،قول على الله بلا علم.
يقصد بالسلوك عليها المبالغة في التعبد:لأن فاعلها يدعى أنها خير وأنه يريد التقرب إلى الله تعالى فكأن الموجود من العبادات لم يكفه للتقرب فبالغ واخترع.

انتهى ما أردت إيضاحه الآن وبقيت أمور أخرى هامة أسأل الله عز وجللا أن يقيض لي فرصة أخرى لإتمام الكلام .
والله أسأل أن يجعل عملنا كله صالحا ولوجهه خالصا وألا يجعل لغيره فيه شيئا
والسلام علكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الاسلام الصارخ
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 305
الموقع الالكتروني : مدونة فجر الاسلام
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : مالي وللدنيا ,ما أنا في الدنيا إلا عابر سبيل استظل تحت الشجرة ثم راح وتركها
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الخميس مايو 29, 2008 1:06 pm

بارك الله فيك اخ وائل , وشكرا لإضافتك القيمة , هذا الموضوع كان عليّ أن أثبته ...

جزاكما الله خيرا أنت والأخ أبا شهاب عن هذه المعلومات المفيدة جدا ...

بارك الله فيكما وزادكما من فضله وردة

_________________
إذا جار الأمير وحاجبــــاه وقاضي الأرض أسرف في القضاء
فويل ثم ويل ثم ويــــــل لقاضي الأرض من قاضي السماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://snake001.jeeran.com
وائل المصري
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر عدد الرسائل : 48
المعتقد و المذهب : الكتاب والسنة بفهم الصحابة والتابعين لهم
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   الجمعة مايو 30, 2008 9:17 pm

وفيك بارك شيخنا الكريم
وأعتذر إن كنت قد أكملت بدون استئذان من القائمين
لكنني وجدت الموضوع يحتاج لإتمام
كما أعلم يقينا سماحة صدوركم لمثل فعلي
فآثرت وما استأثرت
وأود أن أضيف ملاحظة
لم أر أي إضافات أخرى من إخواننا بالمنتدى
فهل الأمور على ما يرام؟
طمئنوني وجزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الاسلام الصارخ
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 305
الموقع الالكتروني : مدونة فجر الاسلام
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : مالي وللدنيا ,ما أنا في الدنيا إلا عابر سبيل استظل تحت الشجرة ثم راح وتركها
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بين السنة و البدعة   السبت مايو 31, 2008 12:59 pm

-بارك الله فيك أخي الكريم , وجزاك الله عنّا خيرا ...
-ويا أخي المنتدى مفتوح لكل مشاركة مفيدة و ذات معنى , فمثل هذه الإضافات تفيد المنتدى وتطوره .
-طبعا أخي العزيز لم تر أي اضافات , لأن نسبة المشاركات الجديدة في المنتدى حتى الآن ضعيفة نسبيا , مع انها ترتفع باستمرار .. وخصوصا هذا الشهر يشهد تحسن ملحوظ في عدد المشاركات و الأعضاء الجدد .. نسأل الله أن يوفقنا لما فيه الخير وأن يجعل اعمالنا خالصة لوجهه ...
-ملاحظة صغيرا أنا لست إلا طالب علم و لا زلت في بداية طريقي , فكلمة كالكلمة التي ناديتني بها كبيرة جدا علي .. و كلمة "أخي" مناسبة أكثر وتصفني بشكل جيد بإذن الله وردة

_________________
إذا جار الأمير وحاجبــــاه وقاضي الأرض أسرف في القضاء
فويل ثم ويل ثم ويــــــل لقاضي الأرض من قاضي السماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://snake001.jeeran.com
 
بين السنة و البدعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فجر الاسلام :: الحوار مع المخالفين :: الفرق الضالة-
انتقل الى: