الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من المنكرات في بيوتنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رحيق
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى عدد الرسائل : 77
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : فلسطين
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: من المنكرات في بيوتنا   الأربعاء فبراير 20, 2008 8:22 pm

من المنكرات في بيوتنا

لا تخلو بعض البيوت من وجود أقارب للزوج من غير محارم زوجته,يعيشون معه في بيته لبعض الظروف الاجتماعية كإخوانه مثلا ممن هو طالب أو أعزب,ويدخل هؤلاء البيت دون غرابة لأنهم معروفون بين أهل الحي بقرابتهم لصاحب البيت ,فهذا أخوه أو ابن أخيه أو عم له أو خال وهذه السهولة في الدخول قد تولد مفاسد شرعية تغضب الله إذا لم تضبط بالحدود الشرعية والأصل في هذا حديثه صلى الله عليه وسلم :"إياكم والدخول على النساء ",فقال رجل من الأنصار :يا رسول الله !أفرأيت الحمو , قال :"الحمو الموت".
والمراد بالحمو في الحديث هم أقارب الزوج غير أبنائه وآبائه.
ونقول للذين يتذرعون بمسالة الثقة ,ويقولون أنا أثق بزوجتي أو أنا أثق بأخي وابن عمي نقول:لا ترفعوا ثقتكم ولا ترتابوا فيمن لا ريبة فيه ولكن اعلموا أن حديثه صلى الله عليه وسلم:"لا يخلون رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما".يشمل اتقى الناس وافجر الناس والشريعة لا تستثني من مثل هذه النصوص أحدا.
الآن وفي هذه السطور وردت مشكلة مفادها أن رجلا تزوج بامرأة فأتى بها إلى بيت أهله وعاشت سعيدة معه,ثم أصبح أخوه الأصغر يدخل عليها في غياب زوجها ويكلمها بأحاديث عاطفية وغرامية فنشا عن ذلك أمران :الأول كرهها لزوجها كرها شديدا,والثاني تعلقها بأخيه ,وهذه القصة تمثل درجة من الفساد وتحتها دركات تنتهي بعمل الفاحشة وأولاد الحرام.
الإنسان مدني بطبعه واجتماعي بفطرته والناس لا بد لهم من أصدقاء والأصدقاء لا بد لهم من مزاورات .فإذا كانت الزيارة بين العوائل فلا بد من سد منافذ الشر بعدم الاختلاط.
ومن أدلة تحريم الاختلاط قوله جل وعلا:﴿وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن﴾.
وإذا تتبعنا الآثار السيئة للجلسات المختلطة في الزيارات العائلية فسنجد مفاسد كثيرة منها:
1- غالب النساء في مجلس الاختلاط حجابهن معدوم أو مختل فتبدي المرأة زينتها لغير من يحل لها أن تكشف عنده , و يحدث أن تتزين المراة للأجانب في مجلس الاختلاط ما لا تتزين لزوجها مطلقا.
2- رؤية الرجال للنساء في المجلس الواحد سبب لفساد الدين والخلق.
3- ما يحدث من التقاطع والتنازع الفظيع عندما ينظر هذا لزوجة ذاك أو يمازحها ويضاحكها .
4- يندب بعضهم أو بعضهن حظوظهن في الزواج عندما يقارن الرجل زوجته بزوجة صاحبه أو تقارن المرأة زوجها بزوج غيرها,وهذا يفسد العلاقة الزوجية أو يؤدي إلى سوء العشرة.
5- تزين بعضهم لبعض بما ليس فيهم ادعاء وكذبا فهذا يصدر الأوامر لزوجته بين الرجال ويتظاهر بقوة شخصيته وإذا خلا بها في البيت فهو قط وديع.وتلك تستعير ذهبا تلبسه لتري الجلساء أنها تملك كذا وكذا.قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"المتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور".
6- ما ينتج عن هذه السهرات المختلطة من ضياع للوقت وآفات اللسان وترك الأولاد الصغار لفترة طويلة وحدهم في البيت.
7- وقد تتطور الأمور إلى اشتمال السهرات المختلطة على أنواع عظيمة من الكبائر كالخمر والميسر ,أو الإقتداء بالكفار والتشبه بهم بالزي والعادات المختلفة.

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
marawanhagar
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 4
تاريخ التسجيل : 21/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: من المنكرات في بيوتنا   الخميس فبراير 21, 2008 7:52 pm

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيق
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى عدد الرسائل : 77
المعتقد و المذهب : الاسلام , أهل السنة والجماعة
الموطن : فلسطين
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من المنكرات في بيوتنا   الجمعة فبراير 22, 2008 6:38 pm


بارك الله فيك اخي وهداك لما يحب ويرضى









عدل سابقا من قبل رحيق في السبت مايو 03, 2008 11:35 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو منصور...
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: من المنكرات في بيوتنا   الثلاثاء فبراير 26, 2008 5:00 am


الله المستعان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من المنكرات في بيوتنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فجر الاسلام :: الاقسام الاسلامية :: قضايا المجتمع الاسلامي العامة-
انتقل الى: